رسالة الأمير محمد بن سلمان

تم النشر فى راشد الفوزان مع 0 تعليق 23 / أبريل / 2017

[المحتوى من البديل]


بدعوة كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي ولي والعهد وزير الدفاع ورئيس مجلس الشؤون الاقتصادية، تشرفت مع مجموعة من المتخصصين بحوار مفتوح مع سموه، وتطرق حديثه عن الشأن الاقتصادي بتفصيل أوضح لمرحلة ما كان سابقاً واليوم ومستقبلاً، وطلب سمو الأمير أن يكون الحوار المفتوح بدون ترتيب أو مقدمات للحضور وكانوا نخبة من المجتمع كل في مجاله الاقتصادي والجامعي وغيره، ولعل أبرز ما تطرق النقاش له هو مرحلة "التحول والرؤية" وأنها أصبحت هي التحدي والمصير المستقبلي الذي يجب أن ينجح، والأمير محمد بن سلمان يملك هذه الرؤية الواضحة للهدف المطلوب أن يتحقق مستقبلاً ويجب أن يتم الوصول له، وفق ما وضع من خطط متدرجة، ومن الفريق الذي يقوده سموه، وأن ينقل هذه البلاد من مرحلة الاقتصاد المعتمد على النفط الذي أصبح المتحكم باقتصاد المملكة وتقلبات أسعاره التي وضعتها في سنوات في أزمة خانقة أو مصدر دخل عالٍ، ولكن تحديات المستقبل تفرض أن يكون هناك "تحول ورؤية" لتنويع مصادر الدخل والإيراد، وأن تتحول الدولة اقتصادياً إلى المرونة أكثر وعدم التأثر. وأكد سموه أن الحلول والتغيير لن تكون بدون ألم وهذا صحيح ولكن ستأتي بعدها مرحلة النتائج للأفضل، وعدد سموه مميزات اقتصادية كبيرة نملكها في بلادنا سواء المعادن التي تقدر قيمتها ما يقارب 1,3 تريليون دولار ولم نستثمر منها ما يصل حتى 10%، أيضاً أهمية الشواطئ واستثمارها كمدن اقتصادية أو موانئ تستثمر للعابرين، استثمار السياحة وجذب المواطنين الذي ينفقون بالخارج ما يقارب 82 مليار ريال.

إن مراحل التغيير الاقتصادية ببلادنا، ستعني الكثير للمستقبل، فبلادنا كما ذكر سمو الأمير محمد بن سلمان تملك الثروة البشرية والطبيعية سواء بباطن الأرض أو فوقها، وأيضا أهمية الصرف والإدارة "بكفاءة" وأن لا يكون هناك شيء معلق أو يتم إنجازه، بل هناك رقابة ومتابعة ومساءلة، والشراكة مع القطاع الخاص تعتبر مهمة وأساسية في التوجه بالاقتصاد نحو الآفاق التي حددت له، والجميع يتطلع لهذه المرحلة من العمل، لن نجد قطاعاً لا يعمل ولن يقف أحد أمام هذا التغيير والتطوير الذي يصب في صالح مستقبل المملكة، والأمير محمد بن سلمان بحواره الشفاف والواضح لأي سؤال كان وقدرته على الإجابة بوضوح وصدق وموضوعية وأرقام عملية، تجعلنا نثق أننا نسير بطريق صحيح يصعب على بعض المواطنين أن يدرك تفاصيل اقتصادية واسعة، ولكن يجب أن نثق إن العمل كبير وجبار ويحتاج الدعم والعمل والمثابرة والإنجاز من الجميع، وعلى المواطن مسؤولية كبيرة أن ينظر بالصورة للمدى البعيد وهو "الوطن" وليس فرداً فقط.


238 مشاهدة الرابط المختصر

التعليقات (0)



الموجز الاخبارى 1.2

جميع الحقوق محفوظة © 2018 - صحيفة روابي الاكترونية